مانشستر يونايتد يحرج رونالدو على أرض الدوحة

 

جاء قرار مانشستر يونايتد، بفسخ تعاقده مع أسطورته كريستيانو رونالدو، قائد منتخب البرتغال، في هذا التوقيت مفاجئا لقطاع كبير من جماهير كرة القدم، خاصة وأن اللاعب مقبل على المشاركة مع منتخب بلاده في كأس العالم قطر 2022.

وكان رونالدو قد أجرى مقابلة تلفزيونية، هاجم خلالها مسؤولي النادي ومدربه إريك تين هاج، وهو ما أشعل الأجواء داخل أولد ترافورد.

حقيقة كان الإبقاء على رونالدو بين جدران مانشستر يونايتد عقب تصريحاته النارية، أمر أشبه بالمستحيل، خاصة بعدما عبر عن عدم احترامه لتين هاج صراحة.

لكن ما كان ليس متوقعا، هو أن يقدم مانشستر يونايتد على تلك الخطوة في هذا التوقيت، وكأن النادي يريد أن يرسل رسالة برفض رؤية رونالدو مرة أخرى داخل النادي.

وأصدر مانشستر يونايتد بيانا، أمس الثلاثاء، قال فيه: “سيغادر كريستيانو رونالدو النادي على الفور وفقا لاتفاق مشترك”.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار