خانكان... محروس أنقذ الكرة السورية

kankan.jpg

أكد المدرب السوري عماد خانكان، أن تولي نزار محروس، القيادة الفنية لنسور قاسيون في ظروف صعبة كان "قرار شجاع وجريء".

ويستعد المنتخب السوري لمواجهة إيران في الثاني من الشهر المقبل، في افتتاح مباريات الدور الثالث المؤهل لمونديال 2022.

وقال خانكان "محروس أنقذ الكرة السورية وأنقذ اتحاد الكرة من السقوط، بعد استقالة نبيل معلول، الذي كان يقول ولا يفعل".

وزاد: "معلول كان لديه الكثير من الصراعات مع نجوم المنتخب، مما خلق فجوة بينه وبين اتحاد الكرة، الذي نسي وضع استراتيجية المرحلة المقبلة".

وأكمل: "أجزم بأن المحروس لو كان في مكان معلول قبل عام ونصف لكان الأمر مختلف ولكان لدينا منتخبين، وهو الخيار الأفضل في زمن كورونا".

وأكد: "الإجراءات الاحترازية أثرت على كل منتخبات العالم، ويجب أن يكون الجمهور السوري متفهم لكل النتائج المقبلة بغياب العمل والتخطيط".

وأضاف: "من سوء حظ المنتخب أنه سيواجه منتخب إيران القوي جدا، ويضم لاعبين على مستوى رائع، والجمهور سيكون اللاعب رقم واحد".

وأردف: "التعادل سيكون بطعم الإنجاز والهزيمة ستكون نتيجة طبيعية ومنطقية لفارق الإمكانيات والخبرة، ورغم ذلك يجب أن نكون متفائلين بالفريق".

وأتم: "ثقتنا بهم وبجهازهم الفني لا حدود له، لكننا نعاني من إصابات وغيابات مؤثرة ولم نستعد بشكل جيد، وعلينا تقديم الدعم المعنوي للاعبين ومحروس".

رقم العدد: 4599