هدف فينالدم المتأخر يمنح هولندا الفوز على بولندا

36da.jpg
أحرز القائد جورجينيو فينالدم هدفا متأخرا لتعوض هولندا تأخرها بهدف لتفوز على بولندا 2-1 في المجموعة الأولى للقسم الأول في دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم في خورجوف يوم الأربعاء.
ووضع كميل يوجدياك بولندا في المقدمة مبكرا عبر هدف بمجهود فردي، لكن ممفيس ديباي أدرك التعادل للضيوف من ركلة جزاء قبل أن يضيف فينالدم هدفا ثالثا إلى هدفيه في البوسنة يوم الأحد الماضي ويقود فريقه للفوز.
ويعني فوز إيطاليا في البوسنة اليوم أن أي من هولندا وبولندا لا يمكنهما تصدر المجموعة، لكن هولندا احتلت المركز الثاني برصيد 11 نقطة من ست مباريات متأخرة بفارق نقطة واحدة عن إيطاليا، بينما أنهت بولندا المجموعة في المركز الثالث بسبع نقاط.
واستهل أصحاب الأرض المباراة بشكل رائع عبر مجهود فردي مميز من يوجدياك الذي مرر روبرت ليفاندوفسكي الكرة له في مساحة ناحية الجناح الأيسر ليتوغل ويراوغ مدافعين اثنين قبل أن يسدد في مرمى تيم كرول حارس الضيوف.
وكاد أن يدرك فينادم التعادل عندما وجد نفسه وجها لوجه أمام الحارس أوكاش فابيانسكي لكنه سدد مباشرة في جسده.
وسنحت لهولندا فرصة جيدة من ضربة رأس لدونيل مالين لكن محاولته خرجت بعيدا عن المرمى.
ورد القائم تسديدة شيمسواف بلاخيتا من زاوية صعبة، حيث واصلت بولندا استغلال السرعة لاختراف دفاع الضيوف في بداية مثيرة للمباراة.
وتصدى فابيانسكي لمحاولة من ديباي بأطراف أصابعه في الشوط الثاني، لكن المهاجم الهولندي أدرك التعادل في الدقيقة 77 من ركلة جزاء بعد سقوط فينادم داخل المنطقة بعد عرقلة من يان بنداريك.
وبعدها سجل قائد هولندا هدف الفوز بضربة رأس إثر تمريرة عرضية من ركلة ركنية نفذها ستيفن بيرجوين ليحقق الفوز الثاني على التوالي للمدرب الجديد فرانك دي بور.