السمان يعلن استقالته من إدارة الطليعة

sman.jpg

أعلم أحمد السمان، عضو مجلس إدارة نادي الطليعة السوري ومدير الكرة بالفريق الأول، التقدم باستقالته من منصبه، موجهًا رسالة طويلة إلى جماهير ناديه.

وكان الطليعة خسر من الاتحاد الحلبي بركلات الترجيح في الدور ثمن النهائي لكأس سوريا.

وقال السمان في صفحته الشخصية بموقع "فيس بوك": "جمهور الطليعة الغالي والعزيز على قلبي، سبق وأن قلت أنا من جعل من نفسه شخصا يخدم النادي، وهذا شرف كبير لأي شخص، فوجب علي أن أقدم الغالي والرخيص من غير نية أو مباهاة".

وأضاف: "منذ استلمت المهمة لم أخرج للإعلام وكنت أرفض تماما الخروج للأضواء الاعلامية وذلك لأسباب خاصة وأمور أخرى، مع العلم أن الإعلام شريك أساسي بنجاح أي عمل، وحتى لا يسمى علي بأنني شخص يطلب الشهرة من النادي وأنا لست بحاجة للشهرة، أو أي مطامع أخرى".

وتابع السمان: "على العكس أنا أطلب المحبة الصادقة، وخدمة الكيان وفرحة الجماهير، مع العلم أنني أتيت للطليعة، بوقت صعب وهناك أشخاص ضعاف النفوس يقال عنهم محبين النادي، وآخر همهم الطليعة".

وأردف: "هؤلاء راهنوا أثناء مجيئي بفشل المرحلة ولا سمح الله بهبوط الفريق، كوني استلمت الفريق وترتيبه الـ11 وبينه وبين المركز الأخير نقاط محدودة، ومع أزمات عديدة للمحترفين".

واستمر السمان: "الحمد لله تم حل جميع المشاكل بهمة الجميع، وهمة من يعشق النادي، وأشخاص كانوا ومازالوا في ظهري، مثل السيف".

وختم: "أكرر القول بأنني من يتحمل المسؤولية، سامحوني إن قصرت أو أخطأت وإن أصبت وأحسنت فهذا واجب علي وعلى جميع أعضاء الإدارة".

رقم العدد:4622