اختتام الاختبارات النهائية للأولمبياد العلمي السوري وأسماء الفائزين تعلن غدا

العدد: 
4168

دمشق-سانا

اختتمت اليوم الاختبارات النهائية للأولمبياد العلمي السوري لموسم 2018 -2019 التي تقيمها هيئة التميز والإبداع بعلوم “الرياضيات والفيزياء والكيمياء والمعلوماتية والأحياء” بمشاركة 369 طالبا وطالبة من نخبة مواهب التميز العلمي في مختلف المحافظات.

وأقيمت اختبارات اليوم الختامي في مواد “الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء” في فندق شيراتون دمشق بينما أقيمت اختبارات مادة المعلوماتية في كلية الهندسة المعلوماتية بجامعة دمشق وشملت طلاب الصف الأول الثانوي من المتأهلين عبر مراحل الأولمبياد في موسمه الحالي والبالغ عددهم 235 طالبا وطالبة إضافة إلى الطلاب القدامى من أعضاء الفرق الوطنية في علوم الأولمبياد الخمسة والبالغ عددهم 134 طالبا وطالبة.

وستعلن أسماء الفائزين بالمراكز العشرة الأولى في كل مادة علمية للأولمبياد العلمي السوري غدا ضمن حفل في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق “الأوبرا” ليبدأ تأهيلهم وتدريبهم لتمثيل سورية في مسابقات الأولمبياد العالمية المقررة الصيف القادم.

سانا واكبت المرحلة الثانية من الاختبارات وأشار مدير إدارة الأولمبياد العلمي السوري علي أبو خضر إلى أن نماذج الأسئلة في الاختبارات النهائية تحاكي آلية تنفيذ الاختبارات العالمية ما ينعكس على مستوى الطلاب ويساعد على اختيار الطلاب الأكثر تميزا بشكل أدق.

من جانبه أوضح رئيس اللجنة العلمية لاختصاص المعلوماتية للأولمبياد العلمي السوري الدكتور جعفر الخير أن عدد طلاب المعلوماتية المشاركين في الاختبارات النهائية 83 طالبا وطالبة منهم 30 قدامى مبينا أنه سيتم انتقاء 15 طالبا جديدا للمشاركة في الفريق الوطني للمعلوماتية.

وبين أحمد رامي رحمة عضو الفريق الوطني لمادة الرياضيات الذي شارك في الأولمبياد السوري منذ عام 2012 وشارك في عدد من المسابقات العالمية أنه يشارك اليوم كمشرف على الاختبارات النهائية ويساعد زملاءه الجدد في الإجابة عن تساؤلاتهم وإرشادهم إلى الأبحاث التي تدعم تميزهم في مادة الرياضيات.

 ورأى عضو الفريق الوطني لمادة المعلوماتية الطالب محمد دويك الذي حاز الميدالية البرونزية في الأولمبياد العالمي لعام 2018 في طوكيو أن الاختبارات النهائية للأولمبياد تركز على أسئلة نوعية بمواضيع إبداعية وتضيف قدرات برمجية جديدة لطلاب المعلوماتية.

وأكد عدد من الطلاب الجدد أن الاسئلة تميزت بالدقة والحاجة إلى التفكير العميق معربين عن أمنياتهم بالفوز في المراكز العشرة الأولى ليكونوا ضمن الفرق الوطنية للأولمبياد السوري.

وكانت منافسات الأولمبياد العلمي السوري لموسم 2018-2019 انطلقت على مستوى المدارس في الخامس والعشرين من تشرين الأول الماضي بمشاركة جميع طلاب وطالبات الصف الأول الثانوي من مختلف المحافظات والذين قدر عددهم بأكثر من 90 الف طالب وطالبة وتقام منافسات الأولمبياد العلمي السوري بطريقة هرمية ومتتالية تبدأ بالمدارس ومن ثم على مستوى المناطق وبعدها على مستوى المحافظات ومن ثم على مستوى سورية لتبدأ بعدها رحلة التأهيل والتدريب بدءا من المحافظات وصولا إلى التدريب المركزي من خلال الملتقى العلمي الذى يقام بدمشق صيف كل عام استعدادا للمشاركات العالمية.