جمال وضحا ..

من التراث الشعبي الفنّي المحفوظ في الذهنية العامة في بلاد الشام والذي على اساس فهمه يفسّركثير من الناس أن حب وحزن( نمر بن عدوان) على زوجته( وضحا) لأنها جميلة الشكل والجسم..

مع الاسف ان ملكات وملوك الجمال هذه الايام يتوّجون على هذا المعيار..ليتحول الانسان الى دمية او تمثال ملوّن ومزخرف لا اكثر...وقد يكون في اخلاقه سخيفاً وتافهاً..

وليس هناك ملكة او ملك جمال الاخلاق والسلوك والمعاني الإنسانية...مع الاسف..

 

ونمر هذا من قبائل الاردن عاش في نهاية القرن الثامن عشر الميلادي وبدايات القرن التاسع عشر..

والظاهر انه شخصية نبيلة كريمة شجاعة..كما يبدو من شعره..ويبدو ايضاً انه رقيق القلب صافي الروح..

وقد انتجت القصة في عمل فني عام 1977 واعيد الانتاج والعرض عام 2007 وهو مؤشر على اهمية القصة..

رثى زوجته وضحا ( ام عقاب) بشعر مؤثر جداً يصف قبرها ومما يتناقله الناس قوله :

 

 ياحيف يا ام عقاب وانك تموتين ...

 

.                                 وياحيف ريم الفلا تمسي وحدها

 

وفي بعض الاخبار ان سبب حزنه لأنه قتلها بالخطأ..حين لاحظ حركة انسان عند فرسه في الليل فاطلق طلقة اردتها قتيلة..

لكن بعضهم ينفي هذه القصة..ويقول انها ماتت بالمرض المعدي الذي اجتاح المنطقة وهو غائب فعاد ووجدها ميتة..

 

والبعض الآخر يعيد السبب الى جمال الشكل عندها..ولعله استنتاج من بعض أشعاره..

وهنا المشكلة من جهتين:

 

الاولى: ان يكون للشكل الخارجي كل هذه القيمة في تقييم الانسان..وهذا لايصح ابدا..خصوصا انه لافضل للانسان في شكله ولونه وطوله وعرضه.في اصل الخلقة..بل الامر بيد الله الذي( يصوّركم في الارحام كيف يشاء).

 

الثانية: ان التدقيق والتحقيق في شعر ابن عدوان يفيد ان التعلق كان بصفاتها النفسية والسلوكية معه تحديدا ومع الناس..حتى ذكرت الاخبار انه بعد موتها وتزوج اختها .. عاد من سفر فوجدها نائمة..فتذكر ( وضحا) وانشد شعراً يذكر فيه انه لم يأت مرة الا كانت وضحا تترقبه باحترام..

ومن صفات ( وضحا) في شعره: طيب الكلام والحشمة واللطف والصدق والرزانة وغيرها..

 

ايها الغافلون :

لقد دمرتم المجتمع بتشويه مفاهيم الجمال بالطول واللون و الشكل..ركزوا على جمال الكلام والسلوك وكل ما هو من فعل الانسان وارادته..

وانتبهوا الى مشاعر اخواتكم .. اللواتي لا يحظين بهذه الصفات...بل انتبهوا الى اللواتي يحظين بهذه الصفات لأنها ستتوهم أنها لاتحتاج الى الاخلاق مادامت محل اهتمام...

جمال الشكل يجذب الذباب مرحلة محدودة من الزمن حتى يشبع شهوته ..ثم الطلاق والاعجاب بأخرى .. وهكذا ..

 

ركزوا على الجمال الحقيقي..

ضياء حبش

العدد: 
4113
النوع :