لؤي عيادة ..مسرحي وناقد وصحفي وفنان

العدد: 
4055

بدأ الكاتب والفنان لؤي عيادة حياته مبكرا في التمثيل المسرحي منذ السبعينات ثم اختص بالكتابة المسرحية على اعتباره ابن المسرح فهو الصحفي والناقد والكاتب والممثل،  أول نشاطه كان في فرقة المسرح الجامعي في السبعينيات مع ممثلين شباب منهم عباس النوري وأيمن زيدان ونذير سرحان وغيرهم ممن صاروا نجوما.‏

جرب المسرح في كل جوانبه واتجاهاته ففي النقد المسرحي كتب العديد من المقالات النقدية في صحيفة الثورة وغيرها من المجلات. وشارك في جميع دورات مهرجان دمشق المسرحي إضافة  إلى مشاركته في تحرير نشرة المهرجان، كما أدار بعض ندواته وسجل حضوره في مهرجانات مسرحية محلية كثيرة، كان آخرها مهرجان الشباب المسرحي الرابع في طرطوس، وأدار إحدى ندواته.‏

عمل في الإذاعة فترة طويلة معدا للبرامج منها برنامج عن المسرح بعنوان (آفاق مسرحية)، استمر سنوات طويلة تناول فيه أعلام المسرح على الصعيد المحلي والعربي والعالمي، وأدى بصوته الكثير من التمثيليات الإذاعية.‏

وكان له بصمة في مجال التأليف المسرحي، حيث كتب العديد من المسرحيات قدمتها الفرق المسرحية، كما قدمت بعض الفرق العربية العديد منها، كمسرحية (الناقوس) التي قدمتها فرقة (أوال) البحرينية وهي من إعداده ، لتحمل عنوان (ناقوس البهجة). كما كتب العديد من المسرحيات التي تمت طباعتها منها : (سر المغارة) و(الرجل الذي حارب نفسه) و (عودوا إلى الأرض)   وله أيضا العديد من السهرات والمسلسلات ال تلفزيونية.‏

أما في مجال التمثيل فقد شارك في العديد من المسرحيات التي قدمها في المسرح الجامعي. ، صار مقلاً في مجال التمثيل بعد ان عمل في صحيفة الثورة منصرفا إلى الكتابة النقدية والتأليف المسرحي. إلا أن ذلك لم يكن حائلا بينه وبين مشاركات قليلة بالتمثيل في بعض المسلسلات التلفزيونية

يذكر أن الصحفي والفنان لؤي عيادة من مواليد دير الزور عام 1952، يحمل الإجازة في الأدب العربي وله العديد من المسلسلات التلفزيونية منها (الحيار) و(الوعد) وله الكثير من التمثيليات الإذاعية والعديد من المطبوعات منها


- عودة إلى الأرض، صادر عن اتحاد الطلبة

ـ الرجل الذي حارب نفسه، صادر عن وزارة الثقافة

ـ سر المغارة، صادر عن اتحاد الكتاب العرب

-
مشروع الإسكان، صادر عن اتحاد الطلبة


توفي في دمشق عام 2013 ، رحل جسدا وبقيت أعماله في الذاكرة.

ابراهيم مطر

الفئة: