أسرع خروج من الخدمة بعد دخولها.. والفائز صرافات عقاري دير الزور

العدد: 
4021

حصل تفعيل الصرافات الالية في عقاري دير الزور على التغطية الاعلامية المبشرة لتتوقف عن العمل بعد ايام قليلة، أما الاعذار  - رغم وجود شبكتي الكهرباء - والإنترنت فكثيرة.

مدير المصرف العقاري في دير الزور خالد عبد السلام عزا عدم الإصلاح  إلى تعاقد المصرف مع شركة مختصة في دمشق للصيانة ، ويحتاج إصلاح أي عطل إلى مراسلة الإدارة العامة للمصرف العقاري بهذا الخصوص، ولم يتم الإصلاح حتى الآن رغم المراسلات.

عاد الموظفون وأصحاب الشيكات والمتقاعدون المسنون لعملية القبض اليدوي المرهقة وليس هم فقط بل موظفو العقاري الثلاثة فقط القائمون على رأس عملهم ويوضح عبد السلام أنهم طالبوا الادارة العامة برفد الفرع بالعدد الكافي من الموظفين، والإجابة الثابتة أنهم لا يستطيعون إجراء أي مسابقة للفرع وأن الجود  بالموجود.

ليست الصرافات وحدها المتوقفة ، القروض أيضا متوقفة كما يقول مدير عقاري دير الزور بسبب توقف السجل العقاري عن العمل إذ لا وجود لسجلات عقارية في دير الزور فالرهن يتم عن طريقها.

حالة التوقف التي تعيشها خدمات المصرف العقاري بدير الزور تشابه أخواتها في الكثير من الخدمات والمفاصل التي نجت من الضوء الإعلامي ولم ينج المواطن من تأثيراتها وهمومها.

يذكر أن المصرف العقاري بدأ عمله حزيران المنصرم  بعد توقف دام لسنوات بفعل الإرهاب

الفرات- خاص

الفئة: