مدير المتحف التشيكي: الآثار السورية تراث للبشرية جمعاء

العدد: 
3951

أكد مدير المتحف الوطني التشيكي في براغ ميخال لوكيش أن الآثار السورية تمثل تراثاً عريقاً يخص البشرية كلها، معتبراً أن تخريبها تم بشكل مقصود بدوافع متطرفة.

ونقلت صحيفة بليسك التشيكية اليوم عن لوكيش قوله: “إن المتحف الوطني التشيكي يقدم مساعدة لمختصي الآثار في سورية لترميم بعض القطع الأثرية التي تعرضت للتخريب ضمن اتفاق تم التوصل إليه العام الماضي مع المديرية العامة للآثار والمتاحف في سورية”، مشيراً إلى أنه سيتم إحضار 20 قطعة أثرية من سورية لترميمها في تشيكيا.

وأضاف لوكيش: إن المتحف قام بإرسال مواد حافظة للآثار إلى سورية بقيمة 98 ألف يورو، لافتاً إلى أن إرسالية أخرى بقيمة أكثر من 58 ألف يورو جاهزة للإرسال حالياً.

وأوضح لوكيش أن عملية ترميم القطع الأثرية السورية ستتم بحضور مختصين من سورية سيجري اطلاعهم على أحدث التكنولوجيات الموجودة في هذا المجال.

يذكر أن المتحف الوطني التشيكي يشهد منذ نحو شهر معرضاً للآثار السورية التي تعرضت للتخريب من قبل المجموعات الإرهابية سيستمر حتى العاشر من هذا الشهر.

الفئة: