خرابة: ننتظر رد الوزارة حول مراكز الاختبارات التموينية

العدد: 
3870

بين مدير التجارة وحماية المستهلك في دير الزور فؤاد خرابة بأن معبر الشميطية الحدودي لا يزال يعتبر مشكلة كبيرة تعوق عمل مديرية التموين بسبب انتشار المواد التركية المهربة في المدينة عن طريق النهر بالرغم من تفوق المواد التموينية المحلية عليها من الناحية الشرائية.

وتابع: ترتكز المشكلة أيضاً على غياب وجود مركز اختبارات بالنسبة للمواد الغذائية ما يصعب العمل على المراقبين بالتأكّد من صحة المواد التي يشك فيها، مبيناً أنّ عملية مراقبة الأسواق تقتصر على تفقدها وتفحصها من خلال الشكل أو الروائح الصادرة عنها وخاصة بالنسبة للحوم والفروج والمواد الاستهلاكية غير القابلة للتخزين طويلاً.

وأضاف خرابة : تمت مطالبة وزارة التجارة الداخلية بإقامة مركز اختبارات في المحافظة والآن ننتظر الرد لكون هذا المركز أصبح يشكل أهمية كبرى لاستمرار أعمال أجهزة الضابطة العدلية والمراقبين، ولوجود مادة الفروج التركي المجمّد في الأسواق حالياً وحرصا على استمرار عمل الدوريات حالياً وبشكل مكثف لمصادرة كل مادة مخالفة ومهرّبة.

يذكر أن نسبة التغيرات الحاصلة في الأسواق وعمليات البيع والشراء بلغت أكثر من 80 بالمئة في مدينة دير الزور.

الفئة: 
الكاتب: 
الفرات