دور نشر سورية في معرض القاهرة للكتاب: نحمل رسالة ثقافية عن واقع وطننا

العدد: 
3842

 

أكدت العديد من دور النشر السورية المشاركة بمعرض القاهرة الدولي للكتاب أن الهدف الأول من هذه المشاركة هو إيصال رسالة ثقافية عن واقع سورية وما تتعرض له من مؤامرات واستهدافات.

وقال عماد الرفاعي من دار العماد للنشر في حديث خاص لمراسل سانا بالقاهرة: إن “وجودنا في هذا المعرض يهدف إلى تعريف القارئ المصري والعربي بدور النشر السورية وتوضيح ما يحدث في وطننا” مضيفا: إنه و”رغم كل الظروف والصعوبات الا اننا ما زلنا قادرين على إيصال رسالة سورية إلى أي مكان بالعالم”.

بدوره عبر مازن الخن من دار نشر الأنس للنشر عن اهتمام دور النشر السورية بالمشاركة في معرض القاهرة الدولي للكتاب لكونه واحدا من أهم المعارض المتخصصة في المنطقة إضافة إلى تضمنه العديد من الأنشطة الثقافية المهمة وكذلك التواصل مع الناشرين المصريين وعقد اتفاقات وشراء حقوق طبع بما يعود بالنفع على دور النشر السورية.
ولفت الخن إلى أن الكتاب العربي ورغم الأحداث الراهنة يحتفظ بقيمة كبيرة ولديه الكثير من القراء المهتمين.

من جانبه أوضح إياد حسن من دار الفرقد للنشر أن دور النشر التي تتبنى رسالة قومية ووطنية وانسانية استطاعت الحفاظ على وجودها على مستوى الوطن العربي مؤكدا أن سورية تحتضن دور نشر تمتلك الرسالة الثقافية الإنسانية ولديها اتجاه وطني وقومي حقيقي ولهذا يستمر وجودها.

وانطلقت فعاليات الدورة الـ 49 من معرض القاهرة الدولي للكتاب في الـ 27 من كانون الثاني الماضي وتستمر حتى العاشر من الشهر الجاري وتشارك فيها 35 دولة بينها سورية و 950 دارا للنشر.

القاهرة-سانا-الفرات

 

الفئة: