الاختبارات النهائية للأولمبياد العلمي السوري

العدد: 
3818

 

بمشاركة 412 طالبا وطالبة من نخبة مواهب التميز العلمي في مختلف المحافظات انطلقت اليوم الاختبارات النهائية للأولمبياد العلمي السوري لموسم 2017 -2018 بعلوم الرياضيات والفيزياء والكيمياء والمعلوماتية وعلم الأحياء.

وتتضمن الاختبارات جولتين صباحية ومسائية مدة كل واحدة منها 3 ساعات حيث تقام اختبارات الرياضيات والفيزياء والكيمياء وعلم الأحياء في فندق الشيراتون بدمشق فيما تقام اختبارات المعلوماتية في مقر الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية بحديقة تشرين.

وبين رئيس هيئة التميز والإبداع عماد العزب في تصريح للإعلاميين في فندق الشيراتون بدمشق أن كل من وصل إلى هذه المرحلة هو طالب مميز وهذه الدورة من الاختبارات تمتاز عن غيرها بسوية الأسئلة المتقدمة والتي تحاكي الاختبارات العالمية لافتا إلى أن الهيئة نجحت في توليد الثقة عند الطلاب وأهلهم من خلال نشر ثقافة الأولمبياد ودليل ذلك أن عدد المشاركين في الأولمبياد للموسم الحالي تجاوز الـ 54 ألف طالب وطالبة.

وأوضح العزب أن نماذج الأسئلة تم وضعها من قبل اللجان العلمية المركزية للأولمبياد العلمي السوري والتي تضم نخبة من الكفاءات التدريسية والبحثية في التعليم العالي بسورية حيث ستقوم بتصحيح أوراق الإجابات فور انتهاء الاختبارات ويتم أخذ محصلة علامتي الجولتين الصباحية والمسائية وبموجبها يحسب الترتيب النهائي للعلامات مؤكدا أن الاختبارات النهائية مماثلة لاختبارات الأولمبيادات العالمية من حيث التنظيم والمحتوى والمستوى العلمي.

وأشار العزب إلى أنه يشارك في هذه الاختبارات الطلاب الجدد والبالغ عددهم 258 طالبا وطالبة من الصف الأول الثانوي إضافة لـ 94 طالبا وطالبة من طلاب الصفين الثاني والثالث الثانوي من أعضاء الفرق الوطنية للأولمبياد وينضم إليهم أيضا 55 طالبا وطالبة من طلاب الصفين الثاني والثالث الثانوي ممن استفادوا من القرار الأخير الذي اتخذته الهيئة بتوسيع فرص التميز لدى الطلاب القدامى ممن أحرزوا المراكز من 11 إلى 20 في كل مادة علمية بالاختبارات النهائية للموسم الماضي على مستوى سورية إضافة لأفضل 5 طلاب مشاركين من المركز الوطني للمتميزين ليصبح العدد الإجمالي المشارك في الاختبارات 412 طالبا وطالبة.

وبين العزب أن اختبارات الطلاب الجدد تهدف لمعرفة الأوائل على مستوى سورية في علوم الأولمبياد الخمسة فيما تهدف اختبارات الطلاب القدامى لتقييم مستواهم الحالي ومن يثبت تطوره يحتفظ بعضويته بالفريق الوطني لمادته العلمية في حين يفقد مكانه بالفريق من لم يستطع إثبات تطوره ليترك المكان لغيره من الطلاب الجدد.

ولفت العزب إلى أنه سيتم إعلان الفائزين بالمراكز الأولى خلال حفل مركزي يقام غدا في دار الأسد للثقافة والفنون الأوبرا” ليتم تتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في كل مادة علمية فيما يأخذ العشرة الأوائل في كل مادة طريقهم إلى الفرق الوطنية ليبدأ تأهيلهم وتدريبهم لتمثيل سورية في الأولمبيادات العالمية المقررة الصيف القادم حيث يقام أولمبياد الرياضيات في رومانيا والفيزياء في البرتغال والكيمياء في التشيك والمعلوماتية في اليابان وعلم الأحياء في إيران.

وخلال جولته على الاختبارات أكد وزير التعليم العالي الدكتور عاطف نداف في تصريح للإعلاميين أن الشباب السوريين أثبتوا جدارتهم وحققوا نتائج متميزة في مسابقات الأولمبياد العالمية وجميع المسابقات الدولية رغم ظروف وتداعيات الحرب الإرهابية الشرسة التي تتعرض لها بلادهم معربا عن أمله بأن تحقق الفرق السورية المزيد من الإنجازات والجوائز في المسابقات المقررة الصيف المقبل.

وكانت اختبارات الموسم الجديد من الأولمبياد العلمي السوري انطلقت على مستوى المدارس في التاسع والعشرين من شهر تشرين الأول الماضي واستمرت خمسة أيام بمشاركة 54 ألفا و427 طالبا وطالبة من كل المحافظات وبزيادة خمسة آلاف و262 طالبا عن عدد المشاركين في العام الماضي.