ملتقى علمي للأمراض السارية بحماة وندوة طبية عن نظام الإنذار المبكر للحالات المرضية في الحسكة

العدد: 
3782

 انطلقت في فندق أفاميا الشام بحماة اليوم فعاليات الملتقى العلمي للامراض السارية والمزمنة الذي تقيمه مديرية صحة حماة بالتعاون مع البرنامج الصحي لشبكة آغا خان للتنمية في سورية.

وأوضح معاون وزير الصحة الدكتور أحمد خليفاوي أن الوزارة استمرت بتقديم الخدمات الطبية الاساسية للمرضى مع التركيز على جودتها رغم الحرب مبينا أن عمل الوزارة لا يقتصر على تقديم الخدمات الطبية العلاجية وإنما إعادة تأهيل المشافي والمراكز الصحية المتضررة والتطوير والتدريب المستمر لكل العاملين في القطاع الصحي.

وأشار ممثل شبكة الآغا خان الدكتور ماهر أبو ميالة إلى أن الشبكة عملت خلال السنوات الماضية على دعم القطاع الصحي في سورية بمختلف أشكاله للاسهام بتطوير السياسات الصحية نحو الافضل موضحا ان الشبكة تدعم القطاع الصحي في 35 بلدا بالعالم.

كما لفت ميالة الى ان الشبكة وخلال سنوات الازمة عملت على تقديم الدعم التقني والمساعدات المختلفة لجهة البنية التحتية والتجهيزات الطبية مع العمل على تطوير المفاهيم والمنظومات الصحية بسورية.

وبين مدير الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة الدكتور أحمد ضميرية أن برنامج الانذار المبكر والاستجابة السريعة الايورس يرصدان أسبوعيا أهم الأمراض التي قد تهدد صحة المواطن ويتم إرسال التقارير مباشرة للإدارة المركزية بدمشق متضمنة 10 أمراض خطرة من كل المحافظات بغية وضع الحلول السريعة لتطويق أي مشكلة صحية.

ويناقش الملتقي الذي يستمر 3 أيام عدة محاور أهمها السل والامراض المزمنة ونفايات الرعاية الصحية واللايشمانيا ونظام الإنذار المبكر للسرطان ونقص المناعة المكتسبة (الإيدز) والأمراض المشتركة.

حضر افتتاح الملتقي الدكتور طلال الأحمد عضو المكتب التنفيذي لقطاع الصحة ومطران حماة وتوابعها نقولا بعلبكي ومدير الصحة الدكتور عامر سلطان ورئيسا فرعي نقابتي الاطباء واطباء الاسنان بحماة.

وفي الحسكة نظمت مديرية الصحة ندوة طبية عن نظام الإنذار المبكر في الاستجابة للحالات المرضية الطارئة.

وبين مدير الصحة الدكتور محمد رشاد خلف في تصريح لمراسل سانا أن الندوة تناولت آليات عمل الترصد والإبلاغ عن الأمراض المشمولة ببرنامج الإنذار المبكر في وزارة الصحة والتي تتضمن 10 أمراض إضافة إلى تدريب العناصر القائمين على العمل حول كيفية إعداد التقارير الدورية الخاصة بالوقاية من الأمراض وفقا للتعريف القياسي للمرض.

وأوضح خلف أن المديرية تهدف إلى جمع المعلومات عن بعض الأمراض واتخاذ القرارات المناسبة للوقاية منها وتنفيذ حملات لقاح وإرسال الأدوية اللازمة حسب كل مرض خاصة الحصبة وشلل الأطفال والإبلاغ عن أي حالات مشتبهة بشكل دوري وتوزيع النموذج الموحد المعتمد للتقارير التي يجب رفعها للمركز.

شارك في فعاليات الندوة رؤساء المناطق الصحية والعاملون في مجال الترصد والإبلاغ لدى مديرية الصحة.

حماة والحسكة-سانا-الفرات

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة