خطوات متسارعة لإعادة الحياة إلى طبيعتها في دير الزور

العدد: 
3757

أكد محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمره استنفار المؤسسات والدوائر الحكومية لإعادة الخدمات الأساسية ودورة الإنتاج الزراعي والصناعي في جميع المناطق التي حررها الجيش العربي السوري من إرهابيي تنظيم “داعش” سواء في المدينة أو الريف.

جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم مع مديري الدوائر والمؤسسات الخدمية لبحث خطوات العمل الجاري تنفيذها وآلياتها ونسب الإنجاز في مختلف القطاعات بجميع المناطق حيث أكد حرص المحافظة على إعادة الحياة إلى طبيعتها في أسرع وقت ممكن بما يتناسب مع حجم الإنجاز الذي تحقق بفضل الجيش العربي السوري حيث خلص مئات الآلاف من المواطنين من التنظيم التكفيري وأعاد الأمن والاستقرار إلى مساحات شاسعة في سورية.

وأشار محافظ دير الزور إلى أنه تمت استعادة كميات كبيرة من الأقماح والمطاحن والمستلزمات والآليات المسروقة من قبل الإرهابيين حيث تعمل الجهات المعنية على الاستفادة منها بأسرع وقت ممكن.

يشار إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري عثرت خلال تمشيطها مدينة الميادين ومناطق بريف دير الزور الشرقي على آلاف الأطنان من القمح المسروق في أوكار “داعش” إضافة إلى 3 مطاحن صغيرة الحجم باستطاعة 15 طنا وهي تحتاج لإعادة تأهيل لوضعها في الخدمة من جديد.

دير الزور-سانا-الفرات

الفئة: 

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة