الصين تختبر طائرتها منافسة "أم أس-21" الروسية

العدد: 
3725

نجحت الصين في اختبار أول طائرة ركاب صينية متوسطة المدى في مطار شنغهاي.

 

نشرت بوابة الطيران المدني الصيني الإلكترونية مؤخرا، أن طائرة الركاب "C919" الصينية تمكنت من القيام بطلعة جوية اختبارية ثانية من مطار"بودون" بشنغهاي الصينية، حيث حلقت الطائرة لأكثر من 3 ساعات، بعد أن قامت بأول رحلة جوية اختبارية لها في مايو الماضي.

 

وتعد طائرة "C919" مشروعا دوليا كبيرا، تولت شركة "Commercial Aircraft Corporation of China" الصينية تحقيقه بمساهمة كبيرة من شركات أجنبية.

 

وأعلنت شركة COMAC عن تلقيها طلبات بتصنيع 730 طائرة من 27 جهة. وتنوي الشركة، في المستقبل، إنتاج ما لا يقل عن ألفي طائرة مدنية، مع العلم أنها تتسع لـ 158 راكبا، ويبلغ المدى الأقصى لطيرانها 5.5 ألف كيلومتر.

يذكر أن "C919" تعد المنافس الأول لطائرة "أم أس-21" الروسية متوسطة المدى. إلا أن مواصفاتها التقنية أقل فاعلية مقارنة بطائرة الركاب الروسية، علما أن السرعة الاقتصادية للطائرة الصينية بلغت 834 كلم/ الساعة. فيما تبلغ سرعة "أم أس-21" الروسية 870 كلم/ ساعة.

 

جدير بالذكر أن جسم "أم أس-21" يتألف من المواد المركبة بنسبة 37%. فيما بلغت نسبة تلك المواد في "C919" الصينية 12% فقط.

 

وأعلنت الشركة الصينية أن سعر طائرتها 68 مليون دولار. فيما يبدأ سعر مثيلتيها الأكبر سنا من "إيرباص" الأوروبية و"بوينغ" الأمريكية من 80 مليون دولار.

 

المصدر: نوفوستي

إضافة تعليق جديد

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كابتشا
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA
الرجاء إدخال الرموز الموجودة في الصورة