انشاء مشفى عام مصغر و تأمين الكميات اللازمة من السماد الآزوتي والفوسفاتي أهم مطالب اجتماع مجلس محافظة الرقة

عقد مجلس محافظة الرقة اجتماعا في مدينة السبخة بالريف المحرر لبحث تطوير الواقع المعيشي والخدمي بالمحافظة، كما تم خلال الاجتماع إصدار قرار الموازنة المستقلة، وقرار العمل الشعبي بتبرع أهالي قرية الحصوية في الريف الشرقي المحرر، وقرار تشكيل لجان المجلس الدائمة.

وخرج المجتمعون بالكثير من المقترحات والتوصيات لدعم ريف الرقة المحرر في كافة القطاعات، ففي الجانب الزراعي اقترح المجتمعون تأمين الكميات اللازمة من السماد الآزوتي والفوسفاتي كون الريف المحرر يعتمد بالدرجة الأولى على الزراعة ولا سيما المحاصيل الاستراتيجية كالقطن والقمح والذرة الصفراء والعمل على احدث مجفف مصغر للذرة الصفراء كون المنطقة تزرع هذا المحصول بمساحات واسعة، و استجرار وتسويق محصول الذرة الصفراء من الفلاحية عن طريق المؤسسة العامة للأعلاف وفروعها بالمحافظات أسوة بباقي المحاصيل لما لها من أهمية اقتصادية.

أما فيما يتعلق بالجانب الصحي فاقترحوا العمل على انشاء مشفى عام مصغر في الريف الشرقي المحرر واذا تعذر هذا فلا بد من مشفى متنقل لعدم وجود أي مشفى عام او خاص في الريف المحرر وتخصيص الريف المحرر بمستودع خاص للادوية في مدينة السبخة وذلك كونها المركز الحالي لمحافظة السبخة بموجب قرار مجلس الوزراء للحاجة الماسة.

وطالب المجتمعون رئاسة مجلس الوزراء منح اعتمادات استثنائية للمشاريع الحيوية بالريف المحرر كونها تعرضت للتخريب بسبب الاعمال الارهابية منها طريق شويحان السبخة والذي يحتاج الى مليار ونصف حسب الدراسات الاولية والجسور المهدمة على طريق عام دير الزور الرقة كما طالبوا بضرورة بتخفيف الأجور والرسوم التي تتقاضاها وزارة النفط من المرامل والمقالع كونها تصل إلى مبالغ كبيرة وترتب أعباء على المواطنين الذين بدأوا بالعودة إلى الحياة الطبيعية من خلال البدء بترميم منازلهم المهدمة، تأمين باكر عدد 2 لصالح مديرية الخدمات الفنية، واحداث مركز "خدمة المواطن" في الريف المحرر (السبخة – الدبسي) كونها مركزا لمقر المحافظة. 

في الجانب المالي اقترح المجتمعون طلب الإعفاء من الفوائد المترتبة على المقترضين من ابناء المحافظة، ولا سيما العاملين في الدولة والمصارف العامة نظرت للظروف التي مرت بها المحافظة ولا تزال سارية والتأكيد على وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لدعم الجمعيات الاهلية بالرقة للتمكن من مساعدة المحتاجين ولا سيما الارامل وابناء الشهداء وجرحى الجيش

تامين وسائط نقل للمعلمين والمدرسين والمقيمين في المناطق الساخنة غير المحررة على نفقة وزارة التربية او احدى المنظمات الدولية كون اجور النقل مكلفة جدا

خدميا وافق مجلس محافظة الرقة على التبرعات من الأهالي في بعض القرى في شراء محولات كهربائية أو شبكات مياه لشرب بموجب ايصالات مالية معتمدة من الوحدات الإدارية، واقترح ضرورة التوسط لدى وزارة الكهرباء لدعم الريف المحرر بمحولات كهربائية إضافة إلى روافع للشبكات المعلقة ولدى وزارة الداخلية لنقل شعبة السجل المدني الموجودة حاليا في مبنى مديرية الزراعة في الطرف الشرقي من مدينة السبخة إلى البناء الجديد المخصص لها.

وطالب المجتمعون بدعم الاندية الرياضية في الريف المحرر بكافة التجهيزات.

الفرات