بجهود وطنية .. تدشين المجموعة الغازية الثانية في محطة توليد التيم بطاقة 30 ميغا

IMG_20200704_151817_223.jpg
 
 
 
 
 
 
 
دير الزور – إبراهيم الضللي
دشن وزير الكهرباء المهندس  محمد زهير خربوطلي  اليوم مجموعة التوليد الغازية الثانية في منشأة توليد التيم التي تم إعادة تأهيلها بجهود الكوادر الوطنية  وذلك خلال زيارته الى محافظة دير الزور التي شملت أيضا اعلان وصول التيار الكهربائي الى حي الحميدية المحرر بمدينة دير الزور وتفقد  العمل في مبنى شركة كهرباء دير الزور الواقع وسط المدينة والذي اعيد تأهيله و تكريم العاملين في منشأة التيم الذين ساهموا في إعادة تأهيل المجموعة الغازية الثانية  .
واكد  الوزير الخربطلي ان مجموعة التوليد الثانية في محطة توليد التيم والتي تعمل باستطاعة 30 ميغا واط خرجت عن الخدمة في عام 2015 بسبب تخريب العصابات الإرهابية التي ألحقت اضرارا في كافة أجزاء المحطة لافتا ان الكلفة التأسيسية لهذه المجموعة تبلغ 30 مليون يورو تم تنفيذها من قبل احدى الشركات الألمانية وامام الحصارالجائر  والعقوبات الاقتصادية على سورية كان هناك استحالة لقدوم الشركة المنفذة او أي شركة اجنبية أخرى  للقيام بعملية الإصلاح فكان الخيار هو الاعتماد على الذات والقيام بعملية الإصلاح والتأهيل عبر الكوادر  والخبرات الوطنية التي نعتز بها وتم وضع خطة زمنية وفنية لاعادة المجموعة الى الخدمة وخلال قرابة العام نجحت كوادرنا الوطنية في إعادة المجموعة للخدمة بكلفة مالية حوالي 70 مليون ليرة سورية منوها ببطولات رجال الجيش العربي السوري الذين تمكنوا من تحرير هذه المحطة من رجس الإرهاب .
بدوره نوه محافظ دير الزور عبد المجيد الكواكبي بجهود العاملين في وزارة الكهرباء الذين عملوا بتفاني لايصال التيار الكهربائي الى المحافظة بعد التحرير ويواصلون العمل اليوم للوصل الى مرحلة التوليد والإنتاج الكهربائي لافتا ان هذا الامر سيساهم في عودة الحياة الى المناطق والاحياء  المحررة ويدعم عملية إعادة دوران عجلة الإنتاج الزراعي الذي يعد العمود الفقري للحياة الاقتصادية بدير الزور مشيرا الى ان إيصال التيار الكهربائي الى حي الحميدية المحرر والذي يتوسط احياء المدينة سيسهم في عودة الاف الاسر الى منازلهم بعد ان تم الانتهاء أيضا من تأهيل باقي البنى التحتية في الحي .
وذكر مدير عام منشأة التيم لتوليد الكهرباء المهندس طارق  العكلة أن العمل الذي قامت به الورشات الفنية تضمن إصلاح الأجزاء المتضررة من المجموعة الثانية عبر نقل الأجزاء المشابهة لها من المجموعة الثالثة وإصلاح الأضرار فيها وتركيبها وإعادة تشغيلها بعد تأمين القطع التبديلية اللازمة.وأشار إلى أنه تم تأمين محولة رفع 10.5/66 ك ف باستطاعة 40 م ف أ من محطة قطينة وإعادة تركيبها وتجهيزها ووصلها مع محطة التحويل 66 ك ف ومتابعة الأعمال المدنية لقواعد الفلاتر والمبردات للمجموعة الثانية مع الشركة العامة للبناء والتعمير “فرع المنطقة الشرقية” وتجهيز خط الغاز الخاص بالمجموعة الثانية بالتعاون مع مديرية نقل الغاز بدير الزور. 
IMG_20200704_151829_243.jpgIMG_20200704_151822_991.jpgIMG_20200704_151837_999.jpgIMG_20200704_151833_630.jpg