مسؤلو الحسكة يبحثون ومنسق الأمم المتحدة دعم المحافظة .. الصحة والمياه على رأس النقاشات

received_641340703120502.jpeg
 
 
 
 
 
 
 
 
 
الحسكة ـــ حجي المسواط : 
بحث محافظ الحسكة اللواء غسان حليم خليل مع المنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة في سورية عمران رضا سبل تعزيز التعاون بين الطرفين وزيادة الدعم المقدم للمحافظة ولا سيما في قطاعات المياه والكهرباء والصحة ، مبيناً أهمية الدور الذي تقدمه مكاتب الأمم المتحدة العاملة في المجال الإغاثي والإنساني داعيا إلى زيادة حجم المساعدات والإسهام الفاعل في سبيل تقديم كل ما يسهم في تخفيف معاناة أهالي المحافظة.
وقدم المحافظ عرضا عن واقع المحافظة وتأثير سيطرة النظام التركي ومرتزقته على محطة آبار علوك بريف رأس العين كونها المصدر الوحيد الذي يغذي مدينة الحسكة وتل تمر والتجمعات السكانية المحيطة بها بمياه الشرب من خلال تحكمهم بعملية الضخ وعدم السماح لورشات مؤسسة المياه بالبقاء في المحطة ليلا لتشغيلها حسب النظام المعتاد ، كما أن التيار الكهربائي الذي يغذي محطة علوك يأتي من ناحية الدرباسية بشكل مؤقت ريثما يتم إصلاح محطة كهرباء رأس العين  ويتعرض لتعديات كبيرة عليه ما يؤدي إلى عدم وصول كهرباء كافية لضخ المياه من المحطة وبالتالي يؤدي إلى ضعف الضخ وتخفيض ساعاته وعدم وصول مياه كافية للمواطنين ، 
ودعا المحافظ الفريق الأممي إلى الاضطلاع بمسؤولياته من خلال التفاوض مع الجانب التركي لتحييد المياه، والسماح لورشات مؤسسة المياه البقاء بالمحطة لإجراء الصيانات اللازمة بالشكل المعتاد ، مشيراً إلى ضرورة تقديم المساعدة في إصلاح محطة كهرباء رأس العين التي تغذي محطة آبار علوك بالتيار الكهربائي وعددا من القرى والنواحي في المحافظة كونها معطلة وتحتاج إلى مبالغ كبيرة .
وفي الجانب الصحي أكد المحافظ أن المحافظة تحتاج إلى تأمين جرعات للأمراض السرطانية كون مرضى السرطان يحتاجون للسفر إلى دمشق لتلقي جرعاتهم ما يرتب عليهم تكاليف مادية ، ناهيك عن الإرهاق الجسدي وكذلك المساعدة في تأمين مستلزمات الوقاية من انتشار فيروس كورونا في مراكز الحجز الصحي في مدينتي الحسكة والقامشلي وتأمين بعض المستلزمات الأساسية لمركز اللؤلؤة الطبي المحدث 
بدوره  رضا نوه بالتسهيلات التي تقدمها المحافظة لمساعدة المنظمات الدولية العاملة في المجالين الإغاثي والإنساني في أداء مهمتهم الإنسانية لأهالي المحافظة موضحا أن القطاع الذي يحتاج للتركيز هو موضوع الصحة وخاصة مرضى السرطان حيث نعمل حاليا على إيجاد آلية يتم مناقشتها مع منظمة الصحة العالمية لتأمين العلاج اللازم وسنعمل بشكل وثيق في القطاع الصحي من أجل الوقاية من فيروس كورونا في محافظة الحسكة 
وفيما يخص موضوع المياه أكد الممثل المقيم أن المياه لها أولوية خاصة ، حيث كنا نعمل على مسارين الأول هو تحديد أماكن الضرر ومحاولة إصلاحه وكذلك تأمين ذهاب ورشات مؤسسة المياه إلى المحطة والقيام بعمليات الصيانات اللازمة وتشغيل المحطة وتبقى هناك حتى يتم استبدالها بورشة ثانية كنظام ورديات وذلك خلال الأشهر الأخيرة من العام ٢٠١٩ وأول شهرين من العام الحالي ولكن توقف هذا الإجراء ..
أما المسار الثاني الذي نعمل عليه حاليا هو تحييد المحطة عن أي نزاع أو عمليات عسكرية مهما كانت الأسباب وهناك لجنة مشتركة من الروس والأمريكان وعضوية عدد من الدول الأوروبية هدفها حل هذا الموضوع وكافة المشاكل الإنسانية في سورية ونحن بدورنا نقدم تقريرا مفصلا لتلك اللجنة كل 3 أسابيع عن الوضع الإنساني هنا وكنا نقوم بطرح موضوع مياه علوك بكل اجتماع وبحضور الجانب التركي وسنستمر بطرح قضية آبار علوك بشكل دائم لإعادة الإجراء القديم وهو عودة ورشات المؤسسة إلى المحطة والبقاء بها بشكل دائم .
وقدم مديرو الدوائر الخدمية في المحافظة عددا من الاحتياجات التي تسهم في تحسين واقع الخدمات 
حضر اللقاء نائب رئيس المكتب التنفيذي وأعضاء المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة ومديرو دوائر الشؤون الاجتماعية والعمل والصحة والتربية والمياه
رقم العدد:4619