خبر الموسم.. لا كهرباء لأحياء دير الزور المحررة حاليا.. أما الريف فانسوا

kbar.jpg

كشف مدير كهرباء دير الزور خالد لطفي عن أن أحياء الحميدية والجبيلة وغيرها من الأحياء الأخرى في المدينة لن ترى الكهرباء في الوقت القريب، وعزا ذلك إلى الأحمال الزائدة على خطوط التوتر الواصلة بين محطتي تحويل الإذاعة والطلائع إلى أحياء المدينة، مبيناً أن هذه الخطوط وصلت الأحمال عليها إلى 180 بالمئة.

وبين أن محطات التحويل غير قادرة على تغذية أي منطقة جديدة  في الوقت الحالي، معتبراً بأن الحل بإعادة تأهيل محطة العمران لكي تستطيع تغذية هذه الأحياء وغيرها في مدينة دير الزور ومناطق أخرى في ريف المحافظة.

كما أوضح لطفي أن إيصال التيار الكهربائي للسكان في ريف المحافظة في المناطق التي وصلت إليها الكهرباء معدوم الإمكانية، مؤكدا على أن إيصال الكهرباء سيقتصر فقط على المراكز الحكومية والجمعيات الفلاحية، ولافتاً إلى أن عمليات مد خطوط الشبكات ومراكز التحويل تعاني من نقص المواد المخصصة للمحافظة.

وأعاد لطفي التأكيد على أن  السبب وراء عدم مد خطوط التوتر باتجاه ريف شرقي الميادين في بلدات العشارة وصبيخان وريفهما يتعلق بالحاجة لتأهيل محطات الدوير والجلاء وتأهيل خطوط 230 الممتدة من محطة التيم.

رقم العدد: 4272