الصحة تحذر من إعطاء أدوية سعال تحتوي مادة ديكستروميتورفان للأطفال

دمشق-سانا

أصدرت وزارة الصحة مؤخرا تعميما بعدم صرف أدوية حاوية على مادة ديكستروميتورفان للأطفال دون ست سنوات أو إعطائهم الشرابات المخصصة للبالغين.

وجاء التعميم بعد ورود عدة حالات تسمم بمادة ديكستروميتورفان التي تدخل في تركيب عدد من أدوية السعال حيث طلبت الوزارة ابلاغ وحدة التيقظ الدوائي في مديرية الرقابة الدوائية بأي حالات تسممم قد تنتج عن العلاج بهذه المادة عند الأطفال او البالغين خلال مدة أقصاها 15 يوما.

وفي تصريح لسانا أوضحت مديرة الرقابة الدوائية في وزارة الصحة الدكتورة سوسن برو أن التعميم جاء بعد ورود ست حالات تسمم أطفال إلى المشافي تتراوح أعمارهم بين 3 و7 سنوات تنوعت أعراضها بين إقياء وغثيان وتثبط تنفسي واحتاجت إحداها الإقامة لمدة يومين في العناية المشددة مؤكدة أن جميع الأطفال اليوم بحالة جيدة.

ولفتت برو إلى أن إعطاء أدوية سعال للأطفال تحتوي مادة ديكستروميتورفان وهي مخصصة للكبار تسبب بتسمم فرط جرعة لديهم ما استدعى من الوزارة اصدار التعميم والطلب من الأطباء والصيادلة والمواطنين الانتباه بشكل أكبر.

وأكدت برو ضرورة الانتباه للارشادات المرافقة للادوية بما فيها التي لا تحتاج وصفة عبر قراءة التأثيرات المحتملة والجرعة المناسبة لكل عمر والمواد الداخلة بتراكيبها.

يذكر أن سورية انضمت في تشرين الأول العام الماضي إلى برنامج منظمة الصحة العالمية للتيقظ الدوائي ومركز /أوبسالا/ العالمي للرصد الدوائي بعد تفعيل نظام التيقظ الدوائي عبر وحدة متخصصة بمديرية الرقابة الدوائية.

وسجلت الوحدة خلال العام الماضي 61 تقريرا شملت 159 أثرا جانبيا غير مرغوب لنحو 62 دواء حيث جاء الأطباء بالمرتبة الأولى كمبلغين تلاهم الصيادلة ثم الممرضون والمرضى.

رقم العدد: 4263