التعايش والأخوة عنوان لقاء المحافظ مع مجلس السلم الأهلي في الحسكة

taechh.jpg

أكد محافظ الحسكة اللواء جايز الحمود الموسى خلال لقائه رئيس وأعضاء مجلس السلم الأهلي  في محافظة  الحسكة ان المحافظة كانت وستبقى رمزا للوحدة الوطنية  والسلم الأهلي الذي هو عنوان لها بفضل الوعي الكبير لأبنائها وحالة التآخي والتعايش المشترك بين مختلف المكونات لافتا الى أهمية الدور الذي يقوم به أعضاء المجلس في الحفاظ على السلم الأهلي ونبذ العنف والتأكيد على روح المحبة بين الجميع ،  ودورهم في إخماد نار الفتنة بين ابنائها .

وأشار اللواء الموسى  إلى ان الحوار السوري السوري تحت سقف الوطن وعلم الوطن ووحدة وسلامة الأرضي السورية هو الأساس في إنهاء الأزمة التي يمر بها الوطن الصامد المقاوم بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد  .

أعضاء المجلس من جهتهم أكدوا أن المجلس ومنذ تأسيسه عمل بكل الطاقات والإمكانات وفي أصعب الظروف للحفاظ على حالة السلم الأهلي واستمرار العلاقات الأخوية بين جميع أبناء المحافظة ومنع الانجرار الى الفتنة التي حاول أعداء الوطن بثها بينهم طيلة سنوات الحرب الإرهابية التكفيرية التي يتعرض لها الوطن  .

يذكر أن مجلس السلم الأهلي في محافظة الحسكة تأسس عام ٢٠١٢ ويتكون من ٢٠ عضوا يمثلون كافة مكونات المحافظة.

الحسكة -حجي المسواط