بــــــانــــورامــــــا 2005

كان حصاد عام 2005 الذي ودعناه بالأمس علقما فإذا ما استرجعنا أحداث هذا العام سياسيا وثقافيا واقتصاديا وعلميا فسوف نجده يحمل صورا قاتمة عن أوضاع العالم عموما ومنطقة الشرق الأوسط بوجه الخصوص فمن قتل وتعذيب السجناء في العراق إلى الأحداث الدامية على الأراضي الفلسطينية إلى قتل العديد من الشخصيات السياسية العامة إلى الكوارث العدة التي خلفت مئات الآلاف من القتلى والمشردين لتكتمل الصورة القاتمة وفيما يلي أبرز هذه الأحداث :

2005 لم يكن عاما سعيدا لسورية فهي كانت حاضرة - غائبة أكثر من أي وقت سابق في أشد هجمة شنتها أمريكا وفرنسا وبريطانيا مستغلة جريمة اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري في 41 شباط وعدد من الشخصيات السياسية اللبنانية لتغطية فشلها الذريع في العراق مما انعكس سلبا على صرف الليرة السورية مقابل الدولار والذي وصل إلى أكثر من60 ليرة وأسعار الذهب تجاوزت الـ 800 ليرة .‏

افتتاح المؤتمر القطري العاشر لحزب البعث العربي الاشتراكي.‏

العراقيون بدؤوا استنشاق نسائم الديمقراطية وصوتوا على دستورهم الجديد وأنهوا عاما بإجراء انتخابات برلمانية شاركت فيها أكثر القوى السياسية والطائفية في العراق كما بدأت محاكمة الرئيس العراقي صدام حسين وسبعة من معاونيه في قضية الدجيل .‏

أما مشاهد القتل و التفجير فقد أصبحت من الأمور اليومية فيها.‏

مصر تشهد أول انتخابات رئاسية متعددة ومبارك يفوز بولاية جديدة وتفجيرات شرم الشيخ توقع 88 قتيلا كما فاز الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم بأغلبية كبيرة من مقاعد المجلس وصادمات في الاسكندرية بعد عرض مسرحية تسيء للإسلام .‏

تولي الملك عبد الله بن عبد العزيز الحكم في المملكة العربية السعودية بعد وفاة الملك فهد وإجراء انتخابات بلدية في خطوة نحو الديمقراطية .‏

العاصمة الأردنية عمان تتعرض لتفجيرات تهز ثلاثة فنادق وتسفر عن مقتل 57 شخصا من بينهم المخرج السوري العالمي مصطفى العقاد وتكليف اللواء معروف البخيت بتشكيل حكومة جديدة.‏

عباس يفوز بالانتخابات الرئاسية الفلسطينية بأغلبية ساحقة وإعادة السيطرة على معبر رفح بعد خطة فك الارتباط مع غزة و واشنطن ترفض خوض حماس الانتخابات البرلمانية فضلا عن الأحداث الدامية في الأراضي الفلسطينية وشارون يعلن استقالته من زعامة حزب الليكود ويقرر تشكيل حزب جديد أسماه كاديما ليخوض به انتخابات آذار المقبل .‏

كما كان 2005 عام المرض أيضا لشارون وانهيار شعبية بوش وتشيني إلى أدنى مستوياتها خاصة بعد أعاصير كاترينا وريتا وتسرب قصة الاستخبارات الأمريكية وأحداث التعذيب في العراق وعدد من السجون المنتشرة في مناطق عدة في العالم وسقوط أكثر من 2000 جندي أمريكي في العراق .‏

لندن تشهد سلسلة من التفجيرات تهز عددا من محطات مترو الانفاق ومحطات الأوتوبيسات العامة في لندن تؤدي إلى مقتل أكثر من 50 شخصا وولي العهد الأمير تشارلز يتزوج من حبه الأول كاميلا باركر في حفل اقتصر على حضور ثلاثين فردا فقط .‏

أعمال عنف تجتاح المدن الفرنسية بقيادة مجموعات من المهاجرين وقاطني بعض الأحياء الفقيرة واطلاق أضخم طائرة ركاب من طراز اير باص وزرع أول وجه لإمرأة في فرنسا .‏

وكان عام 2005 عام المرأة حيث شهد سطوع نجمها على الساحة السياسية بفوز انجيلا ميركل بمنصب المستشارية في ألمانيا ووصول أول امرأة افريقية إلى مقعد الرئاسة في ليبيريا إلى جانب تقدم ميشيل باشلين لمنصب الرئاسة في تشيلي .‏

وفاة البابا يوحنا بولس الثاني بابا الفاتيكان عن عمر يناهز الرابعة والثمانين والبابا بيندكت السادس عشر يتولى كرسي البابوية خلفا له ، ومصرع جون قرنق النائب الأول للرئيس السوداني في حادث تحطم طائرته الهليكوبتر .‏

ولايفوتنا في نهاية حديثنا عن العام 2005أن نسلط الضوء على أهم المشاريع والأحداث في محافظة دير الزور والتي كان أبرزها : زيارة السيدة أسماء الأسد لعدد من الجمعيات الخيرية ومشاركتها الأيتام في مأدبة إفطار رمضان والتعاقد مع شركة روسية لتنفيذ مجمع بتروكيميائي بقيمة 3 مليارات دولار وافتتاح أربع كليات وانتهاء دراسة جسر الصداقة على نهر الفرات في منطقة عياش وهو منحة من الحكومة الصينية وإعداد الدراسات الخاصة بسد حلبية وزلبية والبدء بتنفيذ شبكة طرق على خط الرقة والبوكمال واستضافة المحافظة لمهرجان طريق الحرير لأول مرة .‏

وختاماً لم يبق لنا إلا أن نقول كل عام وأنتم بخير ووطننا وقائدنا المفدى السيد الرئيس بشار الأسد بخير، وأن يكون عام 2006عام الخير والعطاء ، عام المحبة والإخاء وأن نتجاوز كل الخلافات والمحن وأن تبقى هامة وطننا الغالي مرفوعة دوماً وأن يحل السلام على العالم أجمع .‏

MODE 230094 @ HOTMAIL. COM‏

الصفحة الرئيسية