السمنة تزيد احتمالات الإصابة بمرض الخرف وخاصة لدى النساء

alsmnaa.jpg

كشف باحثون بريطانيون أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة في الخمسينات من العمر وخاصة النساء المصابات بدهون البطن لديهم خطر أكبر بنسبة 31 بالمئة للإصابة بالخرف.

وأشار أحد الباحثين البروفيسور أندرو ستيبتو من جامعة يونيفيرسيتي كوليدج في لندن في دراسة إلى أن الخرف يعد أحد التحديات الصحية الرئيسة وأن ارتفاع معدلات السمنة سيضاعف المشكلة لذلك نأمل من خلال تحديد العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بالخرف والتي تتأثر بعوامل نمط الحياة أن يتم منع جزء كبير من حالات الخرف من خلال تدخلات الصحة العامة.

بدورها أوضحت الدكتورة دورينا كادار من معهد علم الأوبئة والرعاية الصحية بجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس أنه يجب مراقبة كل من مؤشر كتلة الجسم وحالة محيط الخصر لتجنب مضاعفات التمثيل الغذائي أو الأوعية الدموية ومن ثم يوصى بتخفيض الوزن إلى المستويات المثلى من خلال اعتماد أنماط صحية ومتوازنة من الأكل مثل النظام الغذائي المتوسطي طوال فترة حياة البالغين بأكملها.

رقم العدد:4620