مشاهدة التلفزيون لساعات أخطر من الجلوس طويلا بالعمل

mshdad.jpg

خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن مشاهدة التلفزيون لساعات طويلة تنطوي على مخاطر أكبر من الجلوس على المقاعد في المكاتب.

فقد أشار الباحثون إلى أن الجلوس في العمل لساعات ذو تأثير محدود مقارنة بمشاهدة التلفزيون لساعات طويلة.

وأظهرت الدراسة أن الأشخاص الذين يشاهدون التلفزيون لمدة أربع ساعات أو أكثر يزيد لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والموت بنسبة 50 في المئة.

فإن أمراض القلب ومخاطر الوفاة انخفضت عندما بادر المشاركون إلى ممارسة الرياضة، مشيرين إلى غياب خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية أو موت مبكر للأشخاص الذين مارسوا 150 دقيقة أو أكثر من التمارين البدنية أسبوعيا، رغم قضائهم لأربع ساعات أو أكثر أمام التلفزيون.

إن معظم الناس يميلون إلى مشاهدة التلفزيون لساعات دون حركة، في حين يعمد الموظفون إلى اقتناص فترات استراحة قصيرة بشكل منتظم.

وأضاف أنه إذا ترافق الجلوس لفترة طويلة أمام التلفزيون مع تناول وجبات طعام غير صحية، فسيكون الأمر خطيرا بشكل أكبر على الإنسان.

رقم العدد:4423