مبارك أسود الجزيرة

awied_850282.jpg

مأمون العويد

استحق فريق أسود الجزيرة وبجدارة العودة لدوري الكبار، بعدما حصد المركز الأول في جولة الحسم التي جمعته مع سفير الشمال( الجهاد ) بفوز عريض 7- -1 وبفارق الأهداف عن منافسه الحرية ، الذي تغلب بدوره على عمال حماه بأربعة أهداف دون مقابل .
وكان الجزيرة فاز في جولة الحسم على عمال حماه بهدفين دون مقابل ، وتعادل مع الحرية دون أهداف ومن ثم فاز على الجهاد.
التأهل لم يتحقق من فراغ، كان هناك عمل كبير، وتخطيط ودعم وتكامل وانسجام بين مجلس الإدارة والجهاز الفني الذي أكد أنه خير من يقود أسود الجزيرة لدوري المحترفين.
الجميع ساهم بهذا الإنجاز، من مجلس إدارة وجهاز فني وإداري ولاعبين وداعمين وجمهور، طموح الجزيرة لن يتوقف عند العودة لدوري الكبار، لأنه مكانه الطبيعي لهذا المطلوب من المسؤولين عن الفريق وضع
خطة عمل للمرحلة المقبلة،حتى لا يدخل الجزيرة دائرة الخطر من جديد، ويكون رقماً صعباً في الدوري المقبل، لأنه قادر على مقارعة الكبار .
أسود الجزيرة بهذه العودة يؤكدون أن كرة القدم تعطي من يعطيها من العرق والجهد على أرضية المستطيل الأخضر لأن عراقة التاريخ وحدها لاتكفي دون بذل المستطاع من أجل الوصول للهدف المنشود .
مبارك أسود الجزيرة هذه العودة لدوري المحترفين آملين أن يكون الموسم القادم موسم نتائج وعروض قوية للفريق ولجاره الفتوة والمنافسة على المراكز الأولى في سلم الترتيب .

رقم العدد: 4189