منجم ملح التبني في الخدمة خلال أيام

SAD.jpg

طلبت المؤسسة العامة للجيولوجيا من وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية إيقاف استيراد الملح بعد أن تمكنت ملاحات المؤسسة من استرجاع عافيتها وتدوير عجلة إنتاجها.

فإن إنتاج المؤسسة بات يغطي كامل الاستهلاك المحلي من ملح الطعام والملح الصناعي.

وبحسب المؤسسة العامة للجيولوجيا فإنه ستتم المباشرة بإعادة تأهيل منجم ملح التبني في دير الزور خلال الأيام القليلة القادمة وفيما تبلغ حاجة سورية من الملح 200 ألف طن، فإن خطة المؤسسة تهدف لاستثمار ملاحة الموح في تدمر وملاحة الجبول في ريف حلب، ، ليصل الإنتاج بما فيها إعادة تأهيل منجم التنبي جميعا إلى 100 ألف طن سنويا ما يؤدي إلى رفع الطاقة الإجمالية من الإنتاج السوري إلى أكثر من 200 ألف طن، ليتم تصدير الفائض عن الحاجة والاستغناء عن الاستيراد.

ووفق المذكرة يبلغ الاحتياطي الجيولوجي نحو 350 مليون طن ملح وهو احتياطي هائل مقارنة باستهلاك سورية.

يذكر أن البنية التحتية لمنجم ملح التبني بدير الزور مدمرة بالكامل جراء الإرهاب وتشمل خطة إعادة التأهيل تشغيل مصعدي الرفع وسحب الهواء وإصلاح المعدات المنجمية بالإضافة إلى إقامة مستودعات التخزين والمطاحن.

رقم العدد:4260