معاهد الرعاية الاجتماعية بدير الزور ... بين الاندماج والواقع

تعد معاهد الرعاية الاجتماعية بدير الزور من أهم الحانات التربوية التعليمية التي تضم بين أفئدتها ذوي الاحتياجات الخاصة ويضم معهدين معهد الإعاقة الذهنية ( داون – تخلف عقلي ) والإعاقة السمعية ( الصم والبكم والتوحد ) تأسس عام 1998 ويضم المعهد أكثر من 100 طالبا وطالبة.

 السيدة نرجس رمضان مديرية المعهد ذكرت : نعمل بشكل وتماس مباشر مع ذوي الاحتياجات بالفئتين الإعاقة الذهنية ( داون – تخلف عقلي ) والإعاقة السمعية ( الصم والبكم والتوحد )  يقوم على تدريبهم وتعليمهم 25 معلما ومعلمة جميعهم خاضعين لدورات كيفية التعامل مع ذوي الإعاقة كما يوجد في المعهدين ثلاثة ممرضين لمتابعة الحالات العلاجية وأربعة من مشرفي الفرص.

وتتابع : نحاول في المعهدين أن نوازن في عملة التعليم والتدريب لإعطاء الثقة بالنفس للطلبة من خلال تعلميهم الحركات والتدريبات ولغة الإشارة وفهم الآخرين عبر عملية تدريبات مستمرة ومكثفة وهذا مايلمسه الأهالي وهم يشاهدون أبنائهم يتعلمون كيفية الاندماج بالمجتمع وهم متعاونين بشكل أكثر من رائع.

وعن معوقات العمل  قالت رمضان : لعل من أهم المعوقات التي تواجهنا هو البناء فالبناء المخصص للمعاهد سرق ونهب بأيادي الإرهاب والإجرام وهو حاليا قيد التأهيل  بينما البناء الحالي لا يستوعب العدد وخصوصا أن عدد الوافدين للمعاهد بتزايد وكذلك بعض الوسائل التي تساعد المعلمين والمدربين في عملهم وتلقين الطلبة مايحتاجونه .

مدير الشؤون الاجتماعية والعمل بدير الزور أحمد الشتات ذكر بدوره : معاهد الرعاية الاجتماعية تساهم بشكل مباشر وفعال في تأسيس منظومة الحماية الاجتماعية لذوي الاحتياجات الخاصة ويتم استقطابهم من أجل تدريبهم  وتمكينهم من الاندماج بالمجتمع والعمل على تنمية قدراتهم وهذا مايساهم في إعطاء تلك الفرصة في الانخراط بالمجتمع.

الفرات : خالد جمعة