قصائد شعرية وترانيم روحانية من وحي مناسبة الميلاد المجيد بالحسكة

ضمن الاحتفالات بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية استضاف المركز الثقافي العربي بمدينة الحسكة لقاء شعرياً وترانيم غنائية روحانية باللغتين السريانية والعربية.

القاء الذي أقامته جمعية صفصاف الخابور الثقافية بالتعاون مع مطرانية السريان الكاثوليك قرأ خلاله الشاعران منير خلف وفاطمة عطا الله قصائد وجدانية منوعة حملت عناوين وليد النخل وعطر المحبة استقت مضامينها من وحي المناسبة فركزت على معاني المحبة والخير والتسامح والمساواة التي جاء بها السيد المسيح وعمل على نشرها بين البشر.

واستمع الحضور في اللقاء لقصيدة ولد الرفق للشاعر المصري أحمد شوقي والتي قرأتها الشاعرة فاطمة شيخو.

كما قدمت الفنانة الشابة لاميتا إيشوع على أنغام الفنانين العازفين حمود العطية وحبيب جارو ترانيم غنائية روحية حول حياة السيد المسيح رسول السلام إضافة إلى عدد من الأغاني الوطنية.

رئيس مجلس إدارة الجمعية أحمد الحسين أوضح في تصريح لمراسل سانا أن لقاء اليوم استذكار لعظمة رسالة المحبة والسلام التي دعا إليها السيد المسيح وتكامل هذه الرسالة مع ما جاء بها رسولنا الكريم محمد عليه الصلاة والسلام لنشر قيم الخير والفضيلة بين البشرية جمعاء حتى نستبشر خيراً في العام الجديد بأن يعم السلام أرض سورية ويحقق الجيش العربي السوري وأبناء شعبنا المزيد من الانتصارات على الإرهاب ونطرد الاحتلال من أرضنا.