مسرحية وجع عتيق تعيد ثنائية الصراع بين الخير والشر على خشبة ثقافي الحسكة

msrhya.jpg

يعالج العرض المسرحي الجديد للمسرح القومي في محافظة الحسكة (وجع عتيق) إعداد وإخراج عبد الله الزاهد ثنائية الخير والشر في النفس البشرية والصراع الدائم بينهما والظروف التي تغذي كل جانب منهما وحتمية انتصار الخير.

العرض الذي قدم اليوم على خشبة المركز الثقافي العربي بمدينة الحسكة جسد شخصية البطولة فيه كل من الفنانين باسل حريب وفيصل حميد وقدما لوحات متتالية للبطل الذي يعيش صراعاً داخلياً ما بين شخصيته الطيبة والمحبة للخير والناس وشخصية الشر التي تغذيها الظروف المحبطة المحيطة به.

مدير المسرح القومي إسماعيل خلف أوضح أن العرض إضافة جديدة للمسرح القومي بالحسكة وهو يعتمد على الممثل بالدرجة الأولى فالنص ورغم نخبويته استطاع أن يلامس هموم الجمهور ويعبر عن حالات إنسانية متعددة.

مخرج المسرحية الزاهد ذكر أن العرض اعتمد بالدرجة الأولى على التفاعل ما بين النص والممثل كما كان للموسيقا دور أساسي داعم للعرض بينما أوضح الممثل حريب أنه جسد شخصية الشر أو الشخصية السلبية التي تحاول سلب كل إنسانية الشخصية الإيجابية لكن في النهاية يبقى الخير مستمراً بينما أكد الممثل حميد أن التجربة جديدة بالنسبة له والدور صعب لكونه يعتمد على خلق حالة ثنائية متناغمة.

ويستمر العرض المسرحي على خشبة ثقافي الحسكة حتى نهاية الأسبوع مع حرص القائمين على تطبيق الإجراءات الخاصة بالتصدي لفيروس كورونا ولا سيما التباعد المكاني للحضور.

رقم العدد: 4664