يومية سياسية تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر - دير الزور
طباعةحفظ


الملهاة في أدب موليير مسرحية البخيل أنموذجاً

رشوان عبد الله
الاحد 27-11-2005
ولد جان بانتيست بوكلا الملقب بموليير في باريس عام 2261 م في أسرة برجوازية فعاش في حالة من الغنى و الترف حيث جسد هذا الجو من الترف في مسرحياته الكوميدية .

كان والده صانع سجاد عند الملك ثم خلفه ابنه في هذا العمل تلقى موليير تربية خاصه فكان يتقن اللاتينية التي مكنته من قراءة كوميديات‏

( بلاوتوس و تيرنس ) وقد بدأت موهبة موليير تظهر في سن مبكرة جداً وظهر اهتمامه الشديد بالادب وحضور المسرحيات إلا أن هذا لم يثنه عن دراسة الحقوق ، ومن ثم أصبح مثلاً عام 3461 حيث شجعه والده واخذ اسم موليير وشكلّ مع الممثلة ( مادلين بيجارت ) فرقة مسرح الروائع،و قام مع هذه الفرقة بتقديم بعض المسرحيات ولكنه يسجن لتراكم الديون عليه ،وبعد خروجه يحاول أن يجرب حظه بعيداً عن مدينة باريس فينشئ مع (مادلين ) فرقة أخرى عرفت باسم ( دي فرين ) حيث أخذت الفرقة تتجول في مختلف المدن الفرنسية لعرض المسرحيات المختلفة فاستفاد كثيراً من مهنة التمثيل وتأثركثيراً بالمسرحيين الايطاليين الذين كانوا يأتون الى فرنسا لعرض مسرحياتهم.‏

تزوج عام 1662 من آرما ند أخت الممثلة مادلين حيث مثل معها في السنة ذاتها مسرحية ( مدرسةالنساء )‏

وقد حظيت هذه المسرحية بإعجاب معاصريه لأنها كانت تعالج الكثير من القضايا الاخلاقية والاجتماعية الحقيقة فحصل على مكافأة من الملك وبذلك استطاع موليير من رفع قيمة الكوميديا لتصبح كالتراجيديا‏

كتب الكثير من المسرحيات منها « دوم جوان » عام 1665 وقد كتب مسرحية عدد البشر ، الطبيب على الرغم منه ،تارتوف ، البرجوازي النبيل » .‏

وكتب مسرحيته البخيل عام 1668 وقد كتب هذه المسرحية بسرعة حيث مثلت على خشبات مسرح القصر الملكي ولعب موليير دور البطل ( آرغون ) ولم تلاقِ النجاح المطلوب نظراً لضعف الاقبال الجماهيري لكن بعضهم قال لم تنجح بسبب بعض المؤثرات المضحكة التي لا تلائم ذوق جمهور موليير كما يعتقد أن الحبكة كانت فيها ضعيفة ولكن عاد لتمثيلها أكثر من مرة ؟فعرض عام 1669 إحدى عشرة مرة ، وعام 1670 ست مرات ، وعام 1671 ست مرات وعام 1672 ثماني مرات .‏

دراسة المسرحية :‏

تتحدث المسرحية عن آرباغون الغني الأرمل وهو الاب المتسلط عديم الرحمة حيث كان له ولدان ، ابنه ( كليانت ) وابنته ( إليز ) حيث كانت ابنته ترغب بالزواج من رجل نبيل هو ( ليفالير ) أما كليانت فكان يرغب بالزواج من فتاة جميلة هي ( ماريان ) لكنهما كانا يخافان ان يرفض والدهما المتسلط البخيل حيث كان يدفن في حديقة بيته صندوقاً من الذهب خوفاً عليه من السرقة ، فيظهر الاب وهو يحدث ابنيه رغبته من الزواج من ماريان التي يحبها ولده . وأنه يريد أن يزوج ابنته عن لرجل غني من اصدقائه وابنه من امرأة غنية فتوالى الاحداث ويتقدم الأب المتسلط الغني لخطبة ( ماريان ) بالاتفاق مع والدتها التي كانت تطمع بثروته ويظهر لنا موليير الجو الساخر للعرس حيث يوصي آرباغون بالاقتصاد في الاموال كما طلب من الطباخ التقليل من الهدر ولكن عندما تصل ماريان تتبادل مع الابن ( كليانت ) كلمات الحب بأسلوب يعتمد التورية حتى لايفهم الاب لكن الأبن يأخد الخاتم من ابيه ويلبسه لماريان فيفاجأ الأب فيحاول اقناع الجميع بأنه تخلى عن فكرة الزواج من ماريان وفي تلك الاثناء يسرق صندوق الذهب من شخص صديق الامين بالاتفاق معه وعندما يعلم الاب يبدأ بصراخ مضحك معبراً عن مشاعر اليأس والضياع لفقد الصندوق فتتوالى الاحداث الساخرة والمضحكة في المسرحية حتى تنتهي نهاية سعيدة بزواج ابنيه ممن يريدان وبعودة الصندوق إليه ..‏

نقول : إنه أفاد من الروماني بلا وتوس في مسرحية وعاء الذهب حين استعار منه بعض النماذج والمواقف ، وقد برز فيها دور الشر الذي يجسده الاب حيث كانت صفة البخل تلازمه فقد أراد ان يقول موليير : من الصعب ان يتطبع المرء عيوب الآخرين اذا كانت هذه العيوب متمركزة في طبيعتهم الانسانية ، حتى انه يروى أن بخيلاً من البخلاء شاهد هذه المسرحية ، فلما سئل عن سبب مشاهدته لها ، أجاب أنه أراد أن يأخذ دروساً في البخل .‏

لا شك ان تاريخ الكوميديا الفرنسية حافل بكبار الكتاب الذين سخروا فنهم لتسلية الجمهور واقناعه عبر الاضحاك المعبر والكاشف للحقيقة الانسانية المعذبة ويبقى موليير الكاتب الفرنسي الاكثر شهرة بسبب ما قدمه من مسرحياته كوميدية تنتقد الطبيعة الانسانية الفاسدة التي ظهرت في عصره وفي طبقات النبلاء حيث اعتمد في مسرحيات الاضحاك الهادف لأنه أدرك أنّ الكثير من القضايا الاجتماعية يجب ان تعالج من خلال الادب الهادف .‏

تعليقات الزوار
الأسمالتعليقالتاريخ
ناريمان 
na-rimane2009@live.fr
شكرا لك على المعلومات القيمة جزاك الله خيرا. هل يوجد أراء مطروحة حول هذا الموضوع ؟ أرجوا منكم افادتي.04/11/2010 21:30
تهاني  
thani.abo12@gmail.com
ممتازة وانا شهدت المسرحية مباشر 20/02/2011 17:48
sami 
sami-crb201017@hotmail.fr
شكرا جزيلا 16/11/2011 19:57
صفاء زاير 
zairsafa10@gmai.com
شكرا جزيلا علئ هذه المسرحية الررررررررررررررررررررائعة09/02/2012 20:45
محسن 
نتمنى ان تضعوا ملخص وشرح للمسرحيات وتحليل معانيها وشكرا على كل حال30/08/2013 15:19
إضافة تعليق
اسم صاحب التعليق:
البريد الإلكتروني لصاحب التعليق:
نص التعليق:
 

دير الزور

الطقس في دير الزور

دمشق

الطقس في دمشق

حلب

الطقس في حلب

اللاذقية

الطقس في اللاذقية

تدمر

الطقس في تدمر

 
 

 

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية